الانتصار التاريخي لليسار في الانتخابات الرئاسية الكولومبية لعام 2022

نشرت قبل يوم واحد من الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية الكولومبية تدوينة عن المتنافسين فيها. الآن وبعد يوم من إعلان النتائج، أنشر تدوينة أخرى أقدّم فيها لمحة سريعة عن السيرة السياسية للفائز في هذه الانتخابات. كما في التدوينة السابقة، كتبت النص الأصلي باللغة الإسبانية اعتماداً على مصادر إسبانية في إطار جهودي لتعلّم هذه اللغة، بالتالي محتوى النص متواضع نسبياً، ولكنه قد يكون مفيداً للبعض نظراً لقلّة اطلاع أغلبية القراء العرب على أحوال أمريكا اللاتينية.

مع صبيحة البارحة 21 يونيو/حزيران 2022 باتت هوية الساكن الجديد في “قصر نارينيو” (المقر الرسمي لرئاسة جمهورية كولومبيا) معروفة: الرئيس المنتخب “الدكتور” غوستافو بيترو، والذي فاز في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية بحصوله على 11,2 مليون صوت، أي ما نسبته 50,49% من الأصوات مقابل 47,26% لغريمه “المهندس” رودولفو هيرنانديز، ليكون بذلك المرشّح الرئاسي الفائز بأكبر عدد من الأصوات في تاريخ كولومبيا. على الرغم من تشابه هيرنانديز مع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب في خطابه الشعبوي المضاد للعمل السياسي التقليدي، إلا أنه تميّز عنه على الأقل في احترامه لمبادئ العملية الديمقراطية، فقد اعترف مباشرةً بهزيمته وعبّر عن تمنّياته للفائز بيترو برئاسة ناجحة.

إقرأ المزيد

من سيكون رئيس كولومبيا القادم: متمرّد يساري سابق أم رجل أعمال شعبوي؟

غوستافو بيترو (يساراً) ورودولفو إرنانديز (يميناً)

النص التالي عبارة عن ترجمة لنص قدّمته في دورة اللغة الإسبانية التي أحضرها حالياً. أنا لست خبيراً في أحوال كولومبيا السياسية، والمصادر التي اعتمدت عليها لإعداد هذا النص كانت باللغة الإسبانية حصراً وبالتالي من الوارد أن أكون قد أسأت فهم بعض التفاصيل، كون مستواي في هذه اللغة متوسط على أفضل تقدير. مع ذلك قررت ترجمة ذلك النص إلى العربية ونشره في مدونتي كوني أ) لم أنشر شيئاً فيها منذ زمن بعيد، ب) معرفة العرب بأحوال أمريكا اللاتينية السياسية شحيحة، وبالتالي قد يكون النص—على بساطته—مفيداً للبعض.   

غوستافو بيترو (يساراً) ورودولفو إرنانديز (يميناً)
غوستافو بيترو (يساراً) ورودولفو هرنانديز (يميناً). المصدر: بي بي سي مندو

غداً الأحد 19 يونيو/حزيران سيتوجّه المواطنون الكولومبيون إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في بلادهم. تكتسب هذه الانتخابات أهميةً خاصةً، كونها ستأذن ببداية عهد سياسي جديد في كولومبيا، حيث سينتخب الكولومبيون للمرة الأولى رئيساً من خارج الطبقة السياسية التي حكمت البلاد منذ استقلاله: إما متمرّد شيوعي سابق أو رجل أعمال شعبوي على طراز ترامب.

إقرأ المزيد

يوميّات الأرمن في بلدة سلمية

المقالة التالية عبارة عن ملخّص لكتاب الحياة اليومية في الجحيم: مفكّرات الإبادة 1915 – 1918، تأليف فاهي تاشجيان (2019، دار بيرغان، نيويورك، باللغة الإنجليزية)، والذي يتناول يوميّات (مفكّرات يومية) كتبها مهجّران أرمنيان من مدينة عنتاب (مدينة غازي عنتاب في تركيا حالياً) لدى وجودهم في منطقة حماه-سلمية أثناء أعمال الإبادة والتهجير التي تعرّض لها الأرمن العثمانيون في الحرب العالمية الأولى. هذه اليوميّات لا ترسم صورةً حيّةً عن معاناة الأرمن وصراعهم اليومي من أجل البقاء خلال تلك الفترة العصيبة فحسب، بل تتضمّن أيضاً تفاصيلاً هامّةً عن طبيعة الحياة اليومية في بلدة سلمية في تلك الفترة وأوضاعها الاقتصادية والإدارة العثمانية فيها. سأركّز في هذا الملخص على التفاصيل المتعلّقة ببلدة سلمية، ولكن قبل ذلك سأقدّم لمحة تاريخية عن تهجير الأرمن إلى سوريا ولمحة شخصية عن كاتبي هذه اليوميّات: الأب دير نرسيس تفكجيان والصحفي كريكور بوغاريان.

إقرأ المزيد

Puritanical Euphoric Iconoclastia – Pt. I

Iconoclasm is back! Angry mobs of puritan zealots are storming the streets of various cities, toppling statues and tearing images apart. No picture is too sacred for their axes, which are set to erase any blasphemy from the face of the earth.

Admittedly, this opening sentence is an overdramatization of recent attacks on statues and monuments in the aftermath of the gruesome killing of African American man George Floyd by a white police officer in Minneapolis, Minnesota in the United States on May 25, 2020. It is, furthermore, inaccurate in its characterization of these acts as a form of iconoclasm, which is—in the strict meaning of the term—the destruction of statues and pictures set up as objects of religious veneration.

إقرأ المزيد

Religion: Ja, Atheism: Nein – Religious vs. Atheist Flyers

For some reason, I find religious leaflets interesting. Previously in this blog, I wrote a post comparing two brochures that I had picked up in a church in Stockholm, Sweden. Perhaps it is this overlap between religion and marketing, between what is supposed to be sacred and what is supposed to be profane, that fascinates me about them. In this post, I will revisit this topic, but instead of comparing two religious brochures, this time I am going to compare a religious flyer with an atheist/secularist brochure.

The religious flyer was handed to me last June by an old man in the Swiss city of Bern (fun fact that not many people know: it is the capital of Switzerland!). It says, in German, “God’s YES to you…”. The organization behind the flyer, Society for Biblical Propagation in Bern, states no confessional affiliation in its website. It claims it is neither recruiting converts nor seeking donations but merely spreading biblical message.

إقرأ المزيد

الجلسة الرابعة – الرقابة على الصحافة في بيروت في العهد العثماني

تعالج هذه الجلسة ممارسات الرقابة على الصحافة العربية في بيروت من قبل السلطات العثمانية. الجلسة توضح كيف أن الرقابة بدأت لينة نسبياً ولكنها مع الزمن اشتدّت لأسبابٍ بعضها يتعلّق بسياسات السلطان عبد الحميد الثاني التسلّطية وبعضها الآخر يتعلّق بسوء الإدارة وعدم كفاءة المسؤولين المعنيين بها. الجلسة أيضاً تتضمن نماذجاً من أغرب ممارسات الرقيب العثماني، كما أوردها الصحفي اللبناني سليم سركيس في كتابه غرائب المكتوبجي.

إقرأ المزيد

الجلسة الثالثة – ازدهار الصحافة العربية في بيروت ومصر

الغاية من هذه الجلسة تقديم نماذج من محتويات الصحف البيروتية والمصرية التي ازدهرت في الثلث الأخير من القرن التاسع عشر، وذلك بهدف إطلاع الدارس على المواضيع التي تناولتها واللغة التي استخدمتها والأسلوب الذي قدّمت به نفسها. كما تعالج هذه الجلسة الأثر الذي تركته تلك الصحف، وخاصة العلمية-الأدبية منها، على مفهوم الحداثة في العالم العربي.

إقرأ المزيد

الجلسة الثانية – بدايات الصحافة العربية

تعالج هذه الجلسة الجهود العربية الأولى في مجال الصحافة، والتي تركّزت في بيروت، مصر، واسطنبول، بالإضافة إلى المهجر الأوروبي. عدا عن ذلك، تناولت الجلسة نصّين باللغة العربية: الأول مقتطف من صحيفة المبشر التي أصدرتها السلطات الفرنسية في الجزائر؛ والثاني خطبة للصحفي والموسوعي اللبناني بطرس البستاني عن حالة العلوم والآداب عند العرب في العصور الغابرة والحاضرة.

إقرأ المزيد

حلقة دراسية: تاريخ الصحافة العربية – الجلسة الأولى: تاريخ الطباعة في الدولة العثمانية

في شهر نيسان/أبريل الماضي قمت بتقديم حلقة دراسية (سيمنار) مكثّفة عن تاريخ الطباعة والصحافة العربية لطلاب ماجستير الدراسات العربية في معهد الدراسات الشرقية في جامعة تبليسي الحكومية في جمهورية جورجيا. الحلقة الدراسية تكونت من أربع جلسات على مدى أسبوعين. كما فعلت سابقاً لدى تقديمي لحلقة دراسية أخرى في جامعة لايبتزغ الألمانية عن العلمانية في العالم العربي، سأنشر للقارئ العربي في مدونتي هذه ملخّصاً لكل جلسةٍ من جلسات هذه الحلقة الدراسية مع تحميل النصوص المقررة فيها لمن يرغب بالاطلاع عليها.

إقرأ المزيد

ملاحظة مقتضبة عن ترجمة كلمة “علماني” إلى اللغة العربية في القرن التاسع عشر

Secular 

غنيٌّ عن القول بأنّ العلمانية من المواضيع المثيرة للجدل في العالم العربي. ولكن الجدل لا يقتصر على العلمانية كفلسفة اجتماعية-سياسية، وإنما يمتد إلى المصطلح نفسه: فما هو أصل كلمة “علمانية”؟ وكيف درج استخدامها في اللغة العربية؟ وهل هي مشتقة من العِلم أم من العَالم؟ بلّ حتى لفظها مختلفٌ عليه: أهي بكسر العين أم فتحها؟

إقرأ المزيد